منتدي عزه
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة منتدي عزه
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


مرحبا بك يا زائر في (منتدي عزه )
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 شجرة المعبد Ginkgo biloba

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عزه مرشود
صاحبة المنتدي
صاحبة المنتدي


عدد المساهمات : 2977
نقاط : 7670

مُساهمةموضوع: شجرة المعبد Ginkgo biloba    السبت يونيو 22, 2013 5:51 pm





اوراق شجرة جنكو او ما يطلق عليه شجرة المعبد . منها تستخلص عقاقير طبيعية  واحدة منها هو
Tebonin
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

جنكو أو جنكة أو جنكو ذو الشقين أو جنكو ذو الفصين أو شجرة المعبد أو مَعبَلة[2] هو النوع الوحيد المتبقي من صف الجنكويات، وكانت النباتات المنسوبة إلى هذا الصف منتشرة في الحقبة الوسطى، لذا يعتبر هذا النوع من المستحاثات الحية. وهي شجرة نفضية من عاريات البذور. ومع أنها لا تزال موجودة في منطقتين صغيرتين في مقاطعة جيجيانغ شرقي الصين، إلا أنه يحتمل أن تلك الأشجار اعتنى بها الرهبان الصينيون خلال الألف سنة مضت، ومن غير المؤكد إن كانت تنمو في البرية أم انقرضت منها[3].





تاريخها
شجرة الجنكة من أقدم الأشجار على وجه الأرض وتعد من الأشجار التي تقاوم الظروف مهما حصل من حولها ويقال عنها بإمكانية زرعها في أي مكان من العالم.

يبلغ طول هذه الشجرة من 30 إلى 40 متر ولقد استفاد الصينيون القدماء من هذه الشجرة ولها اهتمام كبير عندهم منذ أكثر من ألف سنة ؛ فلهذه الشجرة فوائد عديدة باستخدام أوراقها ومستخلصاتها

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

أهم فوائدها
معالجة ضعف دوران الدم في المخ، فهي تقوي دوار الدم في [1] مما يعني تغذية أكبر وذاكرة وتركيز أقوى.
تقوية الذاكرة بشكل ملحوظ.
تحافظ على تدفق الدم إلى الجهاز العصبي بشكل جيد.
قيمة عالية في علاج الربو.
مضادة للتشنج.
مضادة للالتهابات.
تخفض ضغط الدم.
تحول دون تصلب الشرايين.
تفيد كثيراً في علاج الخرف.
تخفض احتمال وقوع السكتة.
تستخدم في علاج سلسل البول.
مضادة للأكسدة، فبالتالي تقاوم السرطانات.

------------------------------------------------------

اسمها العربي هو شجرة المعبد واسمها اللاتيني Gingko Biloba و العجيب أن علماء الجيولوجيايقولون أنها النبات الوحيد التي بقيت من نوعها فطبقا لتقسيم النباتات طبقا لصفاتهاو أجناسها إلا مجاميع كل مجموعة تحتوى على عائلات و تحت كل عائلة تحتوى على مختلفالنباتات ذات الصفات المتقاربة
وجدوا أن جميع النباتات في هذه العائلةانقرضت ما عدا هذا النبات!!!!!!!!!!!!
هذا النبات يحتوى على موادكثيرة جدا و تنمو في المناطق التي لا يستطيع الأشجار الأخرى أن ينمو فيها
وهذه صورة للشجرة نفسها



و هذه صورة لأوراقها

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

هذا النبات تزرع أصلا في الصين و انتشرت لطوكيو و اليابان و كورياو غرب أمريكا
هذا النبات يستخدم حاليا في أمريكا و كثير من دول أوربا وموجودة في أمريكا حديثا باسم Ginkoba
و هذا النبات أشاد به كثير من الناس والأطباء ويستخدم في صناعة العديد من الأدوية
و ليس لها أي عرض جانبي ملحوظ و لكنالدراسات العلمية حتى الآن لم يكتمل فلا ينصح للحوامل باستخدام هذا النبات إلا بوصفالطبيب كما أنه من الممكن أن يكون لها مفعول سلبي على البويضات
أقصى جرعة في اليوم لهذا النبات هو 200 ميلي جرام لليوم الواحد ويفضل تقسيمها
أشهرها 40 ميلي جرام 3 مرات يوميا كما في Tebonina forte بمصر
نعود الآن إلى الطرق العادية لتنمية الذاكرة

----------------------------------------------------



 




شجرة جنكو بمختلف مراحلها


الجنكة أو الخبكة

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


Ginkgo

Ginko biloba

التصنيف العلمي
مملكة: نبات
تحت مملكة: النباتات الوعائية
فوق شعبة: عاريات البذور
الشعبة: جنكويات
الصف: جنكويات
الرتبة: جنكويات
الفصيلة: جنكوات
الجنس: جنكو
النوع: جنكو ذو الفصين
الاسم العلمي

L., 1771 Ginkgo biloba





أسماؤها


أوراق الجنكةجنكو أو جنكة أو جنكو ذات الشقين أو جنكو ذات الفصين أو شجرة المعبد أو مَعبَلة أو الخبكة.

لمحة تاريخية و الوصف

هو النوع الوحيد المتبقي من صف الجنكويات، وكانت النباتات المنسوبة إلى هذا الصف منتشرة في الحقبة الوسطى، لذا يعتبر هذا النوع من المستحاثات الحية. وهي شجرة نفضية من عاريات البذور. ومع أنها لا تزال موجودة في منطقتين صغيرتين في مقاطعة جيجيانغ شرقي الصين، إلا أنه يحتمل أن تلك الأشجار اعتنى بها الرهبان الصينيون خلال الألف سنة مضت، ومن غير المؤكد إن كانت تنمو في البرية أم انقرضت منها.

تاريخها

شجرة الجنكة من أقدم الأشجار على وجه الأرض و تعد من الأشجار التي تقاوم الظروف مهما حصل من حولها و يقال عنها بإمكانية زرعها في أي مكان من العالم.
من أكثر فصائل الأشجار التي تعيش لفترات طويلة، حيث يمتد وجودها إلى ما قبل التاريخ بحوالى 160 مليون عام. حيث تعيش الشجرة الفردية قرابة 1000 سنة،
يبلغ طول هذه الشجرة من 30 إلى 40 متر و لقد استفاد الصينيون القدماء من هذه الشجرة و لها اهتمام كبير عندهم منذ أكثر من ألف سنة ؛ فلهذه الشجرة فوائد عديدة باستخدام أوراقها و مستخلصاتها.


مستحاثة ورقة جنكة في ماكابي بكنداأماكن زراعتها


توجد غالبا فى الصين، وكوريا، وجنوب وشرق الولايات المتحدة، وجنوب فرنسا.

الأجزاء المستخدمة

تستخدم أوراق هذه الشجرة للعلاج الطبى.





الاستخدام التقليدي و التاريخي


أحفورة مستحاثية للجنكة في بريطانيا
الاستخدام الطبي للجنكة يرجع إلى 5000 سنة مضت، ضمن مواد العلاج بطب الأعشاب الصيني. إن جوزة الشجرة أو الثمرة قد تمت التوصية بها للعلاج أيضا، وتم استخدامها لعلاج أمراض الجهاز التنفسي. كما يستخدم شاي الأوراق للأشخاص الذين يعانون من فقدان الذاكرة، أو مشاكل فى الدورة الدموية الخاصة بالمخ.
إن الفوائد الطبية لمستخلص الجنكة يعتمد أساسا على مجموعة من المكونات النشطة، مثل جليكوسيدات فلافون الجنكة ginkgo flavone glycosides GBE ولاكتونات التيربينterpene lactones وإن تحديد جليكوسيدات فلافون الجنكة بـ 24% والذى يشار إليه GBE تبين التوازن المقاس بعناية للفلافونويدات الحيوية الفعالة.
وهذه الفلافونيدات الحيوية مثل الجنكوليدز ginkgolides والبلوباليد bilobalide مسئولة أساسا عن نشاط وفعالية GBE المقاوم للتأكسد، وربما تمنع التصاق ولزوجة وتجمع لويحات أو صفيحات الدم. وهذا من شأنه أيضا أن يساعد في منع الأمراض السارية مثل تصلب الشرايين، كما يدعمان المخ والجهاز العصبي المركزي فى عملهما.

إن مكونات لاكتون التيربين الفريدة terpene lactone المتميزة الموجودة في GBE المعروفة بالجنكوليدات ginkgolides والبيوباليدات bilobalide والتى تمثل 6% من مستخلص الجنكة، والتى هي المسئولة عن زيادة الدورة الدموية للمخ، وتوسيع الأوعية الدموية فيه، وكذلك الحال مع الأجزاء الأخرى للجسم، بالإضافة إلى الفعل الوقائي على الجهاز العصبى المركزى.


ثمار جنكة يانعةإن الجنكولايدات ربما تحسن دوران الدم، وتمنع عامل تفعيل الصفائح الدموية ومنعها من الالتصاق ببعضها البعض.
والبيلوباليدات تحمي خلايا الجهاز العصبي المركزى. وقد بينت دراسات حديثة أجريت على الحيوان أن هذه البيوباليدات ربما تساعد في إعادة تكوين الخلايا العصبية المتضررة فى الجسم.

الأستخدامات العامة لنبات الجنكة

•التدهور العقلي المرتبط بالعمر.
•مفيدة جداً في مرض الألزهايمر ( الخرف الشيخي).
•حالات العرج المتقطع.
•تصلب الشرايين.
•حالات الإحباط والإكتئاب لدى كبار السن.

ثمار و أوراق جنكة متساقطة في الخريف

•عدم القدرة على الانتصاب.
•أمراض شبكية العين.
•الدوخة والدوار.
•قيمة عالية في علاج الربو .
•الإحباط النفسى.
•مرضى السكر.
•حالات الصداع المزمن.
•الشلل الرعاش أو الباركنسون.
•تخفض احتمال وقوع السكتة .
•طنين الأذن.
•تستخدم في علاج سلسل البول .

نمو الجنكة طبيعيا في الغابة من بذورها المتساقطة

التفاعلات الدورانية


يزيد GBE الدوران إلى كل من المخ وأطراف الجسم، بالإضافة إلى منع لزوجة الدم، وإن GBE ينظم عمل ومرونة الأوعية الدموية. وبعبارة أخرى يجعل دوران الدم بها أكثر فاعليةوهذا التحسن في الدوران يمتد إلى كل من الأوعية الكبيرة (الشرايين) والأوعية الصغيرة (الأوعية الشعرية) في الجهاز الدوري. ولقد تم إجراء دراسات حول GBE لعلاج حالات العرج المتقطع. كما أن دراسات أخرى قد أجريت على 139 شخص يعانون من العرج المتقطع توصلت إلى أن 120 مليجرام من GBE فعالة لزيادة التخلص من الألم، ولزيادة مسافة المشي الكلية.

الوظيفة الفعلية من وراء تناول الجنكة.
حاليا وجد أن مستخلص الجنكة (ginko) Egb 761 يزيد من نشاط موجة (الفا) ويخفض من نشاط موجة (ثيتا) فى المخ بعد التناول الفمي لجرعة قدرها 120 أو 240 مليجرام من خلاصة الجنكة، أجريت على متطوعين أصحاء.
وإن تغيرات موجات المخ تبين أن Egb 761 قادر على تحسين الوظيفة الفعلية للمخ كما اتضح ذلك من خلال حدة التعقل المتزايدة، وتحسن فى القدرة على كل من التركيز والذاكرة. كما أن الدراسات الأخرى أوضحت أن GBE يساعد الأشخاص في المراحل المبكرة لمرض الألزهايمر، بالإضافة إلى مساعدة بعض حالات (ذهاب العقل) المرضية نتيجة حدوث نزيف سابق فى المخ، مثلما يحدث بعد حدوث الجلطات المخية.
والاهتمام الأساسي يتمركز حول المحافظة على حدة العقل الأمثل لدى الأطفال.
وقد بينت دراسات أوروبية عديدة أن مستخلص GBE، Egb 761 يحسن الذاكرة القصيرة والطويلة المدى بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من اعتلال فى الذاكرة المرتبط بالعمر، أو نتيجة للأضرار العقلية الخفيفة، كما أوضح الأفراد من خلال تلك الدراسات أن هناك تحسنا في نوعية حياتهم. والكمية المستخدمة في تلك الدراسات تتراوح ما بين 120-160 مليجرام يوميا.

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


الخواص المقاومة للأكسدة فى نبات الجنكة


جنكة عملاقة في بلجيكا
تتميز خلاصة GBE بأن لها فعالية المقاومة للأكسدة في المخ، وشبكية العين، والأوعية الدموية والقلبية، وقد توصلت الدراسة إلى أن GBE يمكن أن يساعد الأفراد الذين يعانون من انحلال أو ضعف فى العضلات، والاضطرابات المرتبطة بالأكسدة التي تحدث انخفاض أو فقدان حاسة البصر.
كما تفيد مرضى الشبكية المرتبط بالسكري، حيث تتحسن تلك المضاعفات باستخدام مركب GBE وفقا للدراسة التي تم إجراؤها. كما أن نشاط هذا المركب المقاوم للأكسدة في المخ والجهاز العصبي المركزي ربما يساعد في وقف التدهور الناتج عن تقدم العمر في وظيفة المخ. وإن فعالية GBE المقاومة للأكسدة في المخ تنال اهتماما خاصا.
والمخ والجهاز العصبي المركزي يخضع بصفة خاصة لهجوم الجذور الحرة أو العناصر المؤكسدة التى تتسلل إلى الجسم. وإن تأثير تلك الجذور الحرة في المخ يعتبر عاملا مساهما في حدوث اضطرابات عديدة مرتبطة بتقدم العمر، بما فيها مرض الألزهايمر.

علاج حالات الإحباط لدى كبار السن


بينما لا يكون هنالك علاجا أسآسيا للإحباط، فإن البحث فى ذلك يفترض أن GBE ربما يكون مفيدا للكبار الذين لا يستجيبون للأدوية المقاومة للإحباط، وهي حالة تم وصفها كإحباط (مقاوم). وهناك دراسة ألمانية توصلت إلى أن الأشخاص الكبار (المحبطين) الذين يعانون من جنون خفيف، ولا يستجيبون إلى العلاج المقاوم للإحباط، قد استجابوا جيدا لملحقات GBE.

ومن المهم أيضا أن نعرف أن تناول GBE ربما يخفض الآثار الجانبية التي يتعرض لها الأشخاص الكبار الذين تناولوا مضادات إحباط تعرف بمانعات امتصاص السيروتنين الانتقائية (SSRIs) مثل الفلوكستين أو (البروزاك Prozac) أو السيرترالين (زولفت Zoloft). كما أن هناك دراسة توصلت إلى أن 200- 240 مليجرام من GBE يوميا، كان فعالا في القضاء على الآثار الجانبية الجنسية في كل من الرجال والنساء الذين يتناولون (SSRIs).
كما أن هناك دراسة عن حالة أفادت بأن تناول 180- 240 مليجرام من GBE يوميا قد خفضت الأعراض التناسلية والتأثيرات الجانبية الجنسية السلبية الناجمة عن استخدام الفلوكسيتين لدى إمرأة تبلغ من العمر 37 عاما.


أزهار جنكة مذكرةوبالنسبة لوقاية الأعصاب، وكبح جماح العامل المحفز على التصاق الصفائح الدموية PAF، فإن أحد التفاعلات الوقائية الأساسية للجنكوليدات هي قدرتها على كبح مادة تعرف بمعامل تنشيط الصفيحات الدموية platelet-activating factor (PAF). وإن (PAF) عبارة عن وسيط يطلق من الخلايا فى الجسم، وهذا من شأنه أن يجعل الصفيحات الدموية تتجمع أو تلتصق مع بعضها البعض.
كما لوحظ أن الكميات العالية لمستوى PAF قد ارتبط بتلف الخلايا العصبية، وضعف تدفق الدم إلى الجهاز العصبي المركزي، وحدوث الحالات الالتهابية المختلفة، والانقباضات الشعبية أو ازمات الربو.
ومثله كما تفعل الجذور الحرة، ترتبط المستويات العالية لعنصر PAF أيضا بتقدم العمر سريعا.
والجنكوليدات، والبيلوباليدات، تحمي الخلايا العصبية في الجهاز العصبي المركزي من الأضرار أثناء فترات نقص الأكسجين في أنسجة الجسم. وهذا الفعل ربما يكون معنيا للأشخاص الذين يعانون من زيادة فى ضربات القلب، طنين الأذن، واضطراب توازن الجسم.
كما أن تناول الجنكة ربما تخفف من حدوث طنين الأذن، ومشاكل التوازن المرتبطة بالأذن الداخلية، وهو الجزء المهم الذي يحافظ على توازن الجسم.
لذا فقد أكدت الدراسات فائدة GBE للأشخاص الذين يعانون من طنين الأذن أو الدوخة والدوار.

الجرعات الطبية


مقطع طولي في ثمرة جنكة متساقطة لتوهاتستخدم معظم الدراسات البحثية بين 120-240 مليجرام من GBE والذي تم قياسه لكى يحتوي على 6% تيربين لاكتون و24% من جليكوسيدات الفلافون يوميا، وعادة يقسم إلى جزئين أو ثلاثة أجزاء تؤخذ على مدى اليوم.
إن الكميات العالية نسبيا الأكثر من (240 مليجرام يوميا) قد استخدمت في التقارير التي درست على الأشخاص الذين يعانون من فقدان الذاكرة المرتبط بالعمر، والأضرار العقلية الطفيفة من مرض الألزهايمر من خفيف إلى متوسط، والإحباط المقاوم لدى بعض المرضى.
إن مركب GBE ربما تكون الحاجة إلى استخدامه لمدة 6-8 أسابيع قبل أن تلاحظ التفاعلات المطلوبة، وتحسن فى الحالة الصحية للمرضى.
وبالرغم من توفر أوراق غير معايرة وصبغات غير قياسية، إلا أنه لا توجد كمية ثابتة لتلك الأشكال فى الاستعمال العام.

التأثيرات الجانبية


إن مستخلص جينكوبيلويا يخلو أساسا من أي تأثيرات جانبية خطيرة. كما أن أوجاع الرأس التي قد تحدث، فإنها ما تلبث إلا أن تنتهي في يوم أو يومين، كما أنه لوحظ اضطراب خفيف بالمعدة عند البعض بنسبة بسيطة جدا من الأفراد الذين استخدموا GBE. وإن تناول مركب GBE لم يمنع استخدامه للنساء في فترة الحمل والرضاعة.


جزمور منتش جاهز للإنباتوبما أن الأحوال المرضية فى الدورة الدموية لدى كبار السن يمكن أن تحتوي على مرض خطير غير واضح، لذا يجب على الأفراد أن يبحثوا عن رعاية طبية مناسبة، وتشخيص طبي سليم قبل وصف أحد مستحضرات الجنكة الذاتية مثل GBE.
[img][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][/img]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


      
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://azza.banouta.net
اسيرة الشوق



عدد المساهمات : 174
نقاط : 180
العمر : 26

مُساهمةموضوع: رد: شجرة المعبد Ginkgo biloba    الإثنين يونيو 24, 2013 9:53 pm

  [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]    
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
شجرة المعبد Ginkgo biloba
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي عزه :: المنتديات العامه :: عالم النباتات-
انتقل الى: